رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

«الحاصلات الزراعية»: مخزون السلع الاستراتيجية والبقوليات آمن ويكفي الاستهلاك

نشر
مستقبل وطن نيوز

قال أحمد الباشا إدريس، رئيس شعبة الحاصلات الزراعية، إن مخزون السلع الاستراتيجية بالسوق المحلية وتحديداً الحاصلات الزراعية والبقوليات آمن ويكفي للاستهلاك المحلي.

وأضاف إدريس، أن بعض الحاصلات الزراعية والبقوليات شهدت ارتفاعات تراوحت بين 20 - 30 في المئة، تأثرًا بأزمة التضخم العالمي وأزمة الغذاء ونقص الطاقة العالمية.

وأوضح أن ارتفاع أسعار الحاصلات الزراعية في صالح الفلاح المصري، الذي ارتفعت عليه مستلزمات الإنتاج مؤخرا خاصة سعر الأسمدة، لافتاً إلى أن الحاصلات الزراعية جزء منها مستورد، وجزء يتم زراعته محليا به وفرة في الإنتاج ويتم تصدير جزء منه فائض عن الاستهلاك المحلي مثل الفاصوليا والفول عريض الحبة.

وتابع أن أسعار الشحن عالميًا شهدت ارتفاعات تخطت الـ400 في المئة، خلال الفترة الماضية، وبالتالي انعكست علي السلع المستوردة في كل القطاعات ومنها الحاصلات الزراعية والبقوليات التي تستورد من الخارج، أما الجزء المنتج محليًا فيوجد وفرة واكتفاء ذاتي مثل سلعة الأرز وكذلك الفاصوليا البيضاء وبعض المحاصيل الأخرى مثل البطاطس والموالح والخضروات بها اكتفاء ذاتي ويتم تصدير كميات كبيرة منها للخارج.

وأشار إلى أن مصر تستورد نحو 85 في المئة، من استهلاكنا من الفول "رفيع الحبة"، ونستورد نحو 95 إلى 98 في المئة،‏ من استهلاكنا من العدس ونستورد نحو 80 في المئة،‏ من اللوبيا، ونستورد 100 في المئة، من الحمص، لافتًا أن أسعار الفول في الأسواق سجلت للفول المستورد  قيمة تتراوح من 9 الاف حتى 10 آلاف و400 جنيه للطن وفقا لجودة المنتج في الجملة ويصل في التجزئة ما ببن 14 الى 18 جنيها للكيلو مقارنة بـ12 و16 جنيها.

وارتفعت الصادرات الزراعية المصرية إلى 5 ملايين طن لأول مرة هذا العام، بزيادة قدرها 600 ألف طن عن نفس الفترة من العام الماضي، وفقًا لوزارة الزراعة وأهم الصادرات الزراعية عن هذه الفترة ضمت: الموالح، البطاطس، البصل، الفراولة، الرمان، البطاطا، الفاصوليا، البنجر، الجوافة، الفلفل، المانجو، الثوم، العنب والبطيخ.