رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف
رئيس مجلس الإدارة
أشرف رشاد
نائب رئيس مجلس الإدارة
دينا عبد الكريم
رئيس التحرير
أحمد ناصف

محافظ سوهاج يلتقي وفد لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب

نشر
مستقبل وطن نيوز

التقي اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، وفد لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، برئاسة النائب طارق رضوان، الذي يزور محافظة سوهاج لتفقد مراكز مبادرة "حياة كريمة"، ويرافقه هيئة مكتب لجنة الإسكان برئاسة النائب عماد سعد حمودة، وذلك بمقر ديوان المحافظة.

وعرضت المحافظة، خلال اللقاء، فيلما تسجيليا عن المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصري "حياة كريمة"، التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والمشروعات التي يتم تنفيذها في محافظة سوهاج.

ووفقا للعرض، تتضمن مشروعات حياة كريمة، رصق طرق، توصيل مرافق، وحدات صحية، تطوير مستشفيات ومدارس، مراكز شباب، الغاز الطبيعي، الصرف الصحي، تدعيم كهرباء، تأهيل منازل، وحدات بيطرية).

وأوضح أن هذه المشروعات في المراكز السبعة المدرجة في المبادرة بمحافظة سوهاج، مخصص لها اعتمادات بمبلغ 2 مليار و100 مليون جنيه.

وتضمن الفيلم التسجيلي، عرض ما تم تنفيذه من مشروعات ضمن مبادرة حياة كريمة، في قرية الكوامل بحري، وعرابة أبو الدهب، بمركز سوهاج، وتشمل توصيل 200 وصلة مياه، تطوير مراكز الشباب بالقرية، إنشاء وحدة صحية وفقا للكود الخاص بنظام التأمين الصحي الشامل، وتأهيل منازل، وغيرها.

من جانبه، قال اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، إن مبادرة حياة كريمة في سوهاج شملت 29 قرية في البداية، باعتمادات 102 مليون جنيه، وفي المرحلة الثانية شملت 68 قرية، بإجمالي اعتمادات 2.1 مليار جنيه.

وتابع المحافظ، أنه في إطار تنفيذ مبادرة تطوير الريف المصري، فإن الدولة تعمل علي تلافي المشاكل التي واجهتها المرحلة الأولي، حيث إنه في بعض القري لم نأخذ القرية كلها، من تأهيل منازل، وغيرها، والرئيس عبد الفتاح السيسي،  وجه بزيادة المبالغ، وعمل تطوير شامل في القري، من تنفيذ مشروعات (مياه، صرف صحي، تأهيل منازل، توصيل مرافق وكهرباء ومراكز شباب ووحدات صحية ومستشفيات ومدارس، وغيرها)، وفي قرية عرابة أبو الدهب أضيف لها اعتماد إضافي 4 ملايين جنيه.

وقال الفقي، إن محافظة سوهاج لها نصيب الأسد في مبادرة حياة كريمة من بين 51 مركز، حيث كان مخصصا لها 5 مراكز وزادت أصبحت 7 مراكز، تضم 181 قرية، موضحا أن اختيار هذه المراكز تم بناء علي مؤشرات حددها مجلس الوزراء، من حيث المراكز والقري الأكثر احتياجا، ومعدل الفقر، وهو فقر الخدمات، وتم اختيار أكثر المراكز احتياجا وفقرا للخدمات، متابعا: "وفي المرحلة الثانية سندخل الأربعة مراكز الأخري المتبقية".

واستطرد: "محافظة سوهاج ليست غنية، ومن رأي سوهاج قبل وبعد، يستطيع ان يقيم التغيير الذي يحدث"، لافتا إلي أن المشروعات الجديدة الدولة تضع لها نظام وضوابط، وهو نظام محترم جدا، بألا تدخل مشروع إلا لو اعتماداته المالية موجودة، كما توجد رقابة من كل الجهات في الدولة علي تنفيذ المشروعات، متابعا: "كانت مشكلتنا الرئيسية هي المشروعات المتعثرة، منذ سنوات".

وأضاف محافظ سوهاج، أن الدولة حاليا مركزة علي الصعيد، والمحافظات الأكثر احتياجا، ومحافظة سوهاج تحت بصر الدولة، مستطردا: "نشكر كل أجهزة الدولة علي دعمها، ونشكر مجلس النواب علي الدعم، وهذه الزيارة مهمة جدا بالنسبة لنا في المحافظة".

وأوضح أن هناك نحو 13 أو 14 محطة صرف بدأ العمل فيها، وإنشاء 4 مناطق صناعية في سوهاج، وغرب طهطها وغرب جرجا، ستخلق فرص عمل عديدة، وإنشاء مجمع للصناعات الصغيرة والمتوسطة.

وأكد اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، علي اهتمام القيادة السياسية بالحرف التراثية في سوهاج، مثل المنسوجات اليدوية وصناعة الأثاث.

جدير بالذكر، أنه في بداية اللقاء، رحب محافظ سوهاج، بوفد مجلس النواب، وأشاد بالتعاون والتنسيق بين النواب والمحافظة.

من جانبه، قال النائب عماد سعد حمودة، رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب، إن محافظتي سوهاج وقنا أخذوا اهتمام كبير في مبادرة حياة كريمة، مستطردا: "المبادرة تعد طفرة لم تحدث في التاريخ القديم أو الحديث".

وتابع: المشروعات في المبادرة تشمل صرف صحي، ومياه، ومرافق، وتأهيل منازل، وإنشاء مستشفياا‘ت ومدارس، وغيرها"، والمبادرة لها برنامج زمني 8 سنوات، ومحافظة سوهاج تضم 181 قرية في مبادرة حياة كريمة، ومن أسبق وأكثر المحافظات في تنفيذ المبادرة هي ومحافظة قنا".

وأضاف أن هناك مشروعات لها اعتمادات من البنك الإفريقي، بعيدا عن مبادرة حياة كريمة، وهناك طلبات تقدم من النواب عن مشروعات مدرجة ضمن مبادرة حياة كريمة، وطمأن النواب بأنها ستنفذ ضمن المبادرة.

فيما، تحدث النائب طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان، عن أهمية ملف حقوق الإنسان، مؤكدا أن ما تشمله مبادرة حياة كريمة من تنفيذ مشروعات تنموية وخدمية ومرافق وتأهيل منازل، والمبادرات الصحية الرئاسية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، هي صميم مفهوم حقوق الإنسان .

وتابع رضوان: "الدولة تواجه تحديات عديدة، وملف حقوق الإنسان، كلمة بسيطة فحواها مطاط، والبعض يتم استخدامها من منظورهم ووفقا لأجنداتهم، وتصديرها لنا من ممظورهم الخاص وفقا لأجندات معينة".

واستكمل: «نشكر اللواء طارق الفقي، علي مساعدتنا تنفيذ المستشفيات في بعض المراكز منها دار السلام وساقلتة والمراغة، وأتقدم بالشكر باسم هذه المراكز، التي عانت كثيرا، فمضمون حقوق الإنسان تتلخص فيما يقوم به الرئيس من مبادرات صحية وغيرها، مثل  فيروس سي، وأنا كنت أول واحد مستفيد من مبادرة فيروس سي، هذه هي حقوق الإنسان».